ليالي فلسطين


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من هو تشي جيفارا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MontaseR

مراقب سابق
avatar

عدد الرسائل : 521
العمر : 34
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

رقم العضويه : 12
sms : ليالي فلسطين
  :
تاريخ التسجيل : 26/01/2008

مُساهمةموضوع: من هو تشي جيفارا   الخميس 06 مارس 2008, 11:41 pm








لم يعلم الكثيرون أن صورة القومندان الماركسي الثائر غيفارا التي تطل على أغلفة المجلات، وقمصان التيشيرت، والتي التقطها مصور يحمل اسم ألبرتو كوردا، ربما كانت أكثر صورة أُعيد طبعها في تاريخ التصوير الفوتوغرافي. وهي دائما اللقطة نفسها، حيث يحدق تشي غيفارا بعزم غاضب، والقبعة العسكرية فوق رأسه، بالجاكيت الجلدي، والشعر غير المصفف تلعب به الرياح




أخذ المصور كوردا اللقطة في يوم اجتماع حاشد في كوبا نظم للاحتجاج على انفجار في ميناء هافانا لباخرة محملة بالذخيرة، وقتل ما يزيد على 100 شخص في أوائل مارس/آذار عام 1960.
واعتقد معظم الكوبيون ان الجريمة من تدبير وكالة المخابرات المركزية الاميركية وليس مجرد حادث.
والتقط كوردا لقطتين سريعتين بالكاميرا التي كانت معه وهي ألمانية من طراز لايكا. ونشرت الصورة لأول مرة في ابريل/نيسان عام 1961




ولد أرنستو تشي جيفارا دي لا سيرنا في 14 مايو 1928 في مدينة روزاريو بالأرجنتين و كان الفتى النحيل الذي لا يتعدى طوله 173 سم يمارس الرياضة بانتظام لمواجهة نوبات الربو التي كانت تنتابه منذ صغره، و اشتهر جيفارا كما أجمعت آراء من اقتربوا منه أنه كان ذا روح لاذعة ساخرة من كل شيء حتى من نفسه، و كان يحمل تناقضا عجيبا بين الجرأة والخجل، كما كان جذابا عبثي المظهر



اضطرت عائلته الى ترك المدينة و الانتقال الى مكان أكثر جفافا لأجل صحة الفتى العليل، و في أثناء ذلك كان اللقاء الأول بين جيفارا و الفقر المدقع و الوضع الاجتماعي المتدني في أمريكا اللاتينية

درس جيفارا الطب في جامعة بيونس ايرس و تخرج عام 1953، و كانت رئتيه مصابة بالربو لذا لم يلتحق بالتجنيد العسكري، فقام بجولة حول أمريكا الجنوبية مع أحد أصدقائه على متن دراجة نارية و هو في السنة الأخيرة من الطب، و كونت تلك الرحلة شخصيته و احساسه بوحدة أمريكا الجنوبية و بالظلم الكبير من الدول الامبريالية للمزارع البسيط.



في عام 1953 و بعد حصوله على إجازته في الطب قام برحلته الثانية الى جواتيمالا، حيث ساند رئيسها الشاب الذي كان يقوم بمحاولات إصلاح أفشلتها تدخلات المخابرات الأمريكية، و قامت ثورة شعبية تندد بهذه التدخلات، ما أدى الى مقتل 9 آلاف شخص، فآمن الطبيب المتطوع أن الشعوب المسلحة هي القادرة على صنع مقدراتها واستحقاق الحياة الفضلى.

في عام 1955 قابل جيفارا "هيلدا" المناضلة اليسارية من "بيرون" في منفاها في جواتيمالا، فتزوجها و أنجب منها طفلته الاولى، و العجيب في الأمر أن هيلدا هي التي جعلته يقرأ للمرة الأولى بعض الكلاسيكيات الماركسية إضافة الى لينين و تروتسكي و ماو تسي تونغ

غادر جيفارا جواتيمالا إثر سقوط النظام الشعبي بها بفعل الضربات التي دعمتها الولايات المتحدة، مصطحبا زوجته إلى المكسيك التي كانت آنذاك ملجأ جميع الثوار في أمريكا اللاتينية و كان قيام الانقلاب العسكري في كوبا في 10 مارس 1952 سبب تعارف جيفارا بفيديل كاسترو.

وفي حين أن كاسترو كان يؤمن أنه من المحررين، فإن جيفارا كان دوما يردد مقولته: "المحررون لا وجود لهم؛ فالشعوب وحدها هي التي تحرر نفسها".



اتجها إلى كوبا، وبدأ الهجوم الأول الذي قاما به، ولم يكن معهم سوى ثمانين رجلا لم يبق منهم سوى 10 رجال فقط، بينهم كاسترو وأخيه "راؤول" وجيفارا، ولكن هذا الهجوم الفاشل أكسبهم مؤيدين كثيرين خاصة في المناطق الريفية، وظلت المجموعة تمارس حرب العصابات لمدة سنتين حتى دخلت العاصمة هافانا في يناير 1959 منتصرين بعد أن أطاحوا بحكم الديكتاتور "باتيستا"، وفي تلك الأثناء اكتسب جيفارا لقب "تشي" يعني رفيق السلاح، وتزوج من زوجته الثانية "إليدا مارش"، وأنجب منها أربعة أبناء بعد أن طلّق زوجته الأولى.



وقتها كان جيفارا قد وصل إلى أعلى رتبة عسكرية "قائد"، ثم تولى بعد استقرار الحكومة الثورية الجديدة –وعلى رأسها كاسترو- عدة مناصب على التوالي: سفير منتدب إلى الهيئات الدولية الكبرى و منظم الميليشيا و رئيس البنك المركزي و مسؤول التخطيط ووزير الصناعة. ومن مواقعه تلك قام جيفارا بالتصدي بكل قوة لتدخلات الولايات المتحدة ؛ فقرر تأميم جميع مصالح الدولة بالاتفاق مع كاسترو؛ فشددت الولايات المتحدة الحصار، وهو ما جعل كوبا تتجه تدريجيا نحو الاتحاد السوفيتي وقتها. كما أعلن عن مساندته حركات التحرير في كل من: تشيلي، وفيتنام، والجزائر.



اصطدم جيفارا بالممارسات الوحشية والفاسدة التي كان يقوم بها قادة حكومة الثورة وقتها، فقرر مغادرة كوبا متجها إلى الكونغو الديمقراطية (زائير)، وأرسل برسالة إلى كاسترو في أكتوبر 1965 تخلى فيها نهائيا عن مسؤولياته في قيادة الحزب، وعن منصبه كوزير، وعن رتبته كقائد، وعن الجنسية الكوبية التي حصل عليها، كما عبر عن حبه العميق لكاسترو ولكوبا، وحنينه لأيام النضال المشترك، ولكن فشلت التجربة الأفريقية لأسباب عديدة، منها عدم تعاون رؤوس الثورة الأفارقة، واختلاف المناخ واللغة، وانتهى الأمر بجيفارا في أحد المستشفيات في براغ للنقاهة، وزاره كاسترو بنفسه ليرجوه العودة.



بعد إقامة قصيرة في كوبا إثر العودة من زائير اتجه جيفارا إلى بوليفيا التي اختارها للنضال فيها. لم يكن مشروع "تشي" خلق حركة مسلحة بوليفية، بل التحضير لرص صفوف الحركات التحررية في أمريكا اللاتينية لمجابهة النزعة الأمريكية المستغلة لثروات دول القارة.
وقد قام "تشي" بقيادة مجموعة من المحاربين لتحقيق هذه الأهداف، وقام أثناء تلك الفترة الواقعة بين 7 نوفمبر 1966 و7 أكتوبر 1967 بكتابه يوميات المعركة



في يوم 8 أكتوبر 1967 وفي أحد وديان بوليفيا الضيقة هاجمت قوات الجيش البوليفي المكونة من 1500 فرد مجموعة جيفارا المكونة من 16 فردا، وقد ظل جيفارا ورفاقه يقاتلون 6 ساعات كاملة وهو شيء نادر الحدوث في حرب العصابات في منطقة صخرية وعرة، تجعل حتى الاتصال بينهم شبه مستحيل.
وقد استمر "تشي" في القتال حتى بعد موت جميع أفراد المجموعة رغم إصابته بجروح في ساقه إلى أن دمرت بندقيته (م-2) وضاع مخزن مسدسه وهو ما يفسر وقوعه في الأسر حيا.



نقل "تشي" إلى قرية "لاهيجيراس"، وبقي حيا لمدة 24 ساعة، ورفض أن يتبادل كلمة واحدة مع من أسروه، وفي مدرسة القرية نفذ ضابط الصف "ماريو تيران" تعليمات ضابطيه: "ميجيل أيوروا" و"أندريس سيلنيش" بإطلاق النار على "تشي ".
دخل ماريو عليه مترددا فقال له "تشي": أطلق النار، لا تخف؛ إنك ببساطة ستقتل مجرد رجل، ولكنه تراجع، ثم عاد مرة أخرى بعد أن كرر الضابطان الأوامر له فأخذ يطلق الرصاص من أعلى إلى أسفل تحت الخصر حيث كانت الأوامر واضحة بعدم توجيه النيران إلى القلب أو الرأس حتى تطول فترة احتضاره، إلى أن قام رقيب ثمل بإطلاق رصاصه من مسدسه في الجانب الأيسر فأنهى حياته. وقد رفضت السلطات البوليفية تسليم جثته لأخيه أو حتى تعريف أحد بمكانه أو بمقبرته حتى لا تكون مزارا للثوار من كل أنحاء العالم.


تحياتي لكم
الرفيق
MontaseR



واتفق الاثنان على مبدأ "الكف عن التباكي، وبدء المقاومة المسلحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابو يسار
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 130
العمر : 38
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

رقم العضويه : 30
sms : الرجال هم من يرفعون الرايه في هذا الزمن الصعب(عاشق الشهاده)
  :
تاريخ التسجيل : 29/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: من هو تشي جيفارا   الإثنين 10 مارس 2008, 8:22 pm

يسلمو يا رفيق موضوع حلو متلك ودائما بدنا هيك مواضيع عن الرفاق الى الامام يا رفيقي العزيز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MontaseR

مراقب سابق
avatar

عدد الرسائل : 521
العمر : 34
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

رقم العضويه : 12
sms : ليالي فلسطين
  :
تاريخ التسجيل : 26/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: من هو تشي جيفارا   الجمعة 14 مارس 2008, 9:20 am

اشكرك على مرورك ابو يسار

تحياتي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من هو تشي جيفارا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليالي فلسطين :: |~`المنتدى الإخباري والسياسي`~| :: ][§¤° منتدى السياسة والأخبار والأعمال°¤§][-
انتقل الى: